غير مصنف

إطلاق المؤتمر الأول للسينما العربية والفرانكوفونية بالإسكندرية

 

كتبت-هالة ياقوت

انطلاقا من المفهوم الحديث للإنتاج السينمائي ، والذي يتمثل في “الإنتاج المشترك” ، الذي يسعي إليه صناع السينما في العالم منذ عهود بعيدة ،  والذي تحقق علي أرض الواقع بشكل ملموس ، جاء ٌتصدى” الإتحاد العام للفنانين العرب” ، لإقامة ” المؤتمر الأول للسينما العربية والفرانكوفونية” ، تحت عنوان “الإنتاج السينمائي المشترك بين الدول العربية والفرانكوفونية .. الواقع وآفاق المستقبل” ، لعلنا نصل إلي ما حققته السينما العالمية في هذا المجال ، بعد أصبحت سمة “الإنتاج السينمائي المشترك” تغلب علي السينما ، صناعة وفنا ، وبشكل خاص في أوربا وأمريكا ، حيث لايوجد (بشكل شبه كامل) فيلما ، من إنتاج دولة واحدة.

وفي عالمنا العربي وفي الكثير من الدول الفرانكوفونية ، لا ينقصنا سوي إرادة التغيير في إضفاء روح الإنتاج السينمائي المشترك ، ويكون لها الغلبة ، بعد أن توفر لدينا كل مقومات هذه الصناعة ، التي يستثمر فيها ملايين ، بل مليارات الدولارات ، غير توافر مقومات وإمكانات هائلة ، تخلق سينما جديدة في العالم العربي ودول الفرانكوفونية .. سينما قادرة علي مواجهة كل معوقات الإنتاج السينمائي ، في دولة بمفردها.

وعملية الإنتاج السينمائي المشترك ، تعد عملية تكاملية ، تهدف لتقديم سينما معاصرة ، قادرة علي مواجهة كل التحديات ، في عالمنا العربي ودول الفرانكوفونية ، فنحن الأكثر حاجة للعمل المشترك  الذي يواكب التغيرات العالمية الهائلة ، وعليه لابد أن يكون لنا دورنا ومساهمتنا في عملية التغيير ، بعد أن أصبح العالم “قرية واحدة” ، يصعب علي أي منا أن يعيش خارجها.

ولعل المؤتمر ، يمثل أولً مؤتمر نوعى مستقل ، يتعرض لقضية “الإنتاج السينمائي المشترك” ، حيث يدلو كل بدلوه ، في القضية المطروحة للبحث ، ومن خلال خبرات طويلة ، لصناع السينما في عالمنا العربي ودول الفرانكوفونية ، ومنذ سنوات ليست بالقصيرة ، بهدف الوقوف علي معوقات تحقيق هذا الهدف ، والعمل علي تذليل كل العقبات والصعاب ، التي تواجه تحقيقه علي أرض الواقع ، وبالاستعانة بالخبرات المتراكمة ، لدي صناع السينما عندنا.

ولا شك في أننا نهدف من هذا المؤتمر ، إلًي الوصول لنتائج واقعية ، ومن ثم وضع التوصٌات الجادة ، التي تعالج معوقات الإنتاج السينمائي المشترك في العالم العربي ودول الفرانكوفونية ، للوصول إلي سينما تواجه التحديات علي كل المستويات: الاقتصادية والسياسية والاجتماعية ، وتحافظ علي هويتنا وأصالتنا.

ينظم المؤتمر “الإتحاد العام للفنانين العرب” بالتعاون مع “مهرجان الأسكندرية للسينما الفرانكوفونية” ، و”نقابة المهن السينمائية” ، بمدينة الأسكندرية (مصر)خلال شهر يونيو 2021م، علي مدي  يومان متتاليين (علي أربع جلسات ، كل يوم جلستين)،

يستضيف المؤتمر جميع الدول العربية ودول الفرانكوفونية.ويناقش  عدة أبحاث ، حول: أولا: الإنتاج السينمائي العربي المشترك .. التاريخ والمسيرة

ثانيا: الإنتاج السينمائي العربي المشترك .. التشريعات والقوانين

ثالثا: الإمكانات المتاحة للإنتاج السينمائي المشترك في العالم العربي

رابعا: الإنتاج السينمائي المحلي .. الواقع والمأمول

خامسا: تجارب في الإنتاج السينمائي المشترك .. تقييم الأداء

وترحب اللجنة العليا للمؤتمر بمشاركة السينمائيين والمهتمين ، من داخل مصر

  والدول العربية والفرانكوفونية ، بتلقي الدراسة البحثية ، أو أوراق العمل ، مع سرعة تقديم ملخص للدراسة ، في المحور المختار ، في موعد غايتة 5 إبريل2021م ، لإطلاع إدارة المؤتمر عليه ، ومن ثم الموافقة أو رفضها ، وإبلاغ

صاحبها.

ومن  شروط  البحث أو ورقة العمل:  الحد الأقصي لورقة العمل عدد 5 صفحات فولسكاب A4، الحد الأقصي للدراسة البحثية عدد 20 صفحة فولسكاب A4-، يكتب البحث بخط simplified Arabic بنط 14 (وبنط 16 للعناوين)،عمل قائمة بثبت المصادر والمراجع التي أخذ عنها كاتب الورقة أو الدراسة، ارسال سيرة ذاتية مختصرة (صفحة واحدة) عن صاحب الدراسة مع صورة شخصية حديثة، ألا يكون البحث قد نشر من قبل ، بأي شكل من أشكال النشر، تكون البحوث أو أوراق العمل المقدمة ، ضمن محاور المؤتمر الخمسة ، سالفة الذكر،ترسل الملخصات أو الدراسات الكاملة علي البريد الإليكتروني لسكرتارية، أخر موعد لتلقي أوراق العمل والدراسات البحثية ــ بعد اختار صاحبها بالموافقة علي مشاركته بها في المؤتمر ــ هو يوم 30 إبريل 2021م.

 تستقبل اللجنة المنظمة للمؤتمر ،  ملخصات الأبحاث حتى يوم 5 إبريل 2021م، يتم الرد على خطط الأبحاث المقبولة يوم 5 إبريل 2021م  ،آخر موعد لاستلام الأبحاث كاملة: نهاية يوم 15 إبريل 2021 ،ترسل السيرة الذاتية ،  وصورة شخصية للباحث ، مع البحث الكامل.

سوف تعقد جلسات المؤتمر لمدة يومين متتاليين ، خلال فعاليات مهرجان الأسكندرية للسينما الفرانكوفونية.

وتشكل اللجنة العليا للمؤتمر: الدكتور غادة جبارة (رئيس المؤتمر)، المخرج مسعد فودة (رئيس الاتحاد العام للفنانين العرب)، الدكتور ياقوت الديب (مقرر المؤتمر)،المخرج عمر عبد العزيز (رئيس اتحاد نقابات المهن الفنية في مصر) ، رانيا الشامي (الأمين العام للمؤتمر)

 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق