الأرشيف

عندما لا ندري ما هي الحياة ، كيف يمكننا أن نعرف ما هو الموت

اذا ما عشنا وكأننا نموت كل يوم فلن نخطئ، ومعنى هذا هو أننا بعد نهوضنا من النوم ، فلنفكر في أننا لن نعيش حتى المساء، وعند انطلاقنا إلى النوم فلنفكر في أننا لن ننهض، لأن حياتنا مجهولة بطبيعتها.

توفي شاب أو توفيت شابة إثر حادث سير أثناء قيادة السيارة بسرعة جنونية، إنه خبر مأسوي كثيرا ما نسمعه عبر نشرات الأخبار ويكون ضحيته شاب أو شابة في مقتبل العمر.

يمتلك الشباب طاقات كبيرة بحيث يلجئون إلى إفراغها بنشاطات سلبية، على سبيل المثال قيادة السيارة بطريقة متهورة نتيجة افتقادهم الأفكار الإيجابية والمعرفة الثقافية والسلوكية. ويعود سبب ممارستهم القيادة بسرعة كبيرة الى الاستعراض أمام زملائهم لإثبات أنهم محترفو قيادة.

مع العلم أن هذه الظاهرة لا تمس الشاب المتهور في قيادته لسيارته فحسب، وانما تؤثر سلبا على أبرياء لا ذنب لهم، سلبت حياتهم لمجرد أنهم كانوا متواجدين في المكان عينه الذي تواجد فيه ذلك الشاب.

تترتب المسؤولية الكبرى على عاتق الآباء الذين يتخذون قرارات عاطفية حيال أبنائهم في حال حصول حادث للسيارة بحيث يلجئون إلى محاولة إعفائهم من العقاب من خلال طلب المساعدة من أحد معارفهم، فيخرج الشاب مختالا من المشكلة ليعود إلى قيادة سيارته من دون رقيب أو حسيب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق