الأخبار الثقافيةمقالات

الرجيم والنسيان

بقلم – دكتور نجوى محمد الصاوي، استشاري حساسية ومناعة أطفال عام:

قررت عمل حمية غذائية لأخفض من وزني بسبب قلة حركتي، لمكوثي في العيادة 8 ساعات يوميًا، في فترة الحمية لاحظت إصابتي بالنسيان بشدة، لذا أحببت أن أشارك تجربتي.

يحتاج الدماغ إلى الغذاء ليعمل بشكل طبيعي مثل أي عضو آخر في الجسم، فالغذاء المناسب يساعد في الحصول على ذاكرة أطول، ويقي من أمراض الشيخوخة كـ “آلزهايمر” والنسيان.

عندما تتغذى الأم جيدًا فإن مرور الفيتامينات والمعادن والمغذيات من المشيمة إلى الجنين، يزيد من التطور والنمو العقلي لدى الجنين؛ لذلك فإن أي خلل في البرنامج الغذائي للحوامل سوف يزيد من احتمالات انخفاض مستويات ذكاء الجنين، لا سيما إذا ما حصل هذا الخلل في برنامج الحوامل في الأسبوعين السادس والثاني عشر من الحمل؛ لأنهما يشكلان فرصة حاسمة في تحديد ملكات الذاكرة المتمثلة بالذهن الذي يحدد ذكاء الجنين.

العديد من الدراسات حول الغذاء والذاكرة وأمراض الشيخوخة لفتت إلى أن الغذاء الذي نأكله له تأثير على قدرتنا على التذكر مع تقدمنا في العمر.

وأكدت على ذلك الدراسة التي قام بها الباحثون في كل من مستشفى “بريغهام” والمستشفى النسائي ونشرتها مجلة طب الأعصاب؛ إذ أشارت إلى أن النساء اللواتي يتناولن كثيرًا من الدهون المشبعة التي ترفع نسبة الكوليسترول الضار في الجسم والدم تكون نتائجهن أقل في اختبارات التفكير وسرعة التذكر والبديهة، وهن أكثر عرضة للسكتات الدماغية وتلف خلايا المخ بسبب تراكم الكوليسترول في الدم.

في المقابل، أشارت إلى أن النساء اللواتي استخدمن الأطباق التي تحتوي على الدهون غير المشبعة كنّ أقل عرضة للإصابة بمرض “آلزهايمر” الذي له علاقة بالأوعية الدموية.

لذلك النظام الغذائي الصحي للدماغ يحتوي على مادة “البوليفينول” النباتية الموجودة في التوابل والشاي الأخضر والتوت.

لابد من تناول الأطعمة الغنية ببكتيريا “البروبيوتك” مثل: اللبن، مخلل الملفوف، الخضار، الفاكهة، تجنب تناول الأطعمة الدهنية الغنية بالكربوهيدرات لتستبدل بما يلي: الخضار الورقية، الزنجبيل (أقوى مضاد أكسدة)، السبانخ، الثوم، الطماطم، البصل.

بالإضافة إلى تناول الفاكهة التي تحتوي على نسبة منخفضة من السكر ومنها: الأفوكادو، الليمون الحامض.

هذا إلى جانب تناول الأطعمة الغنية بالدهون الجيدة مثل: زيت الزيتون، زيت جوز الهند، حليب اللوز، الزيتون، زبدة الفستق.

كما ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالبروتين وتضم: البيض، الأسماك، السالمون (يحتوي أعلى نسبة أوميغا المضاد للأكسدة)، الطيور، الدواجن.

وأخيراً، تناول الأعشاب والتوابل والبهارات حبوب الخردل، شرب الشاي الاخضر، كلها تساعد على تقوية الذاكرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق