أخبار المؤلفين والكتاب

ترقية “الحيدري” إلى رتبة أستاذ تتويجاً لجهوده البحثية

أدب نيوز – الرياض:

أصدر معالي رئيس جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية قرارًا يقضي بترقية الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن الحيدري “عضو هيئة التدريس بقسم الأدب بكلية اللغة العربية بالرياض” إلى رتبة “أستاذ”، بعد إجماع الفاحصين على أن ما قُدّم من نتاج علمي يرقى به إلى هذه الرتبة واستكماله الجوانب النظامية للترقية.

وتأتي ترقية الحيدري تتويجًا لجهوده البحثية على مدى سنوات نشر خلالها عددًا من البحوث العلمية المحكّمة في عدد من المجلات السعودية والعربية، وتناولت في مجملها الأدب في المملكة العربية السعودية.

كما حصل الحيدري على جائزة ومنحة الملك سلمان، وأصدر سبعة عشر كتابًا، منها: السيرة الذاتية في الأدب السعودي، وابن الثقافة وأبو الرواية حامد دمنهوري، ومؤتمرات الأدباء السعوديين، وهوامش على الكتب، وفن صياغة التغريدات، ونظرات وشذرات، وغيرها.

الدكتور “الحيدري” يملك خبرات إعلامية في الإذاعة والصحافة، وفي إدارة المؤسسات الثقافية (في النادي الأدبي وجمعية الأدب العربي)، وخبرات أكاديمية وبحثية (في الجامعة)، ويعد أحد الأسماء الفاعلة ذات الخبرة في عدة مجالات إذ عمل عشرين عامًا في مجال الإعلام وتسنم منصب رئيس قسم المذيعين ورئيس قسم الإعداد في وزارة الإعلام، وله خبرة في مجال إدارة المؤسسات الثقافية إذ عمل رئيسًا لمجلس إدارة النادي الأدبي بالرياض في المدة من (١٤٣4-١٤٣٨هـ)، ونائبًا لرئيس مجلس إدارة جمعية الأدب العربي في المدة من (١٤٣٤-١٤٤١هـ)، وله حضور ثقافي بارز في مجال المحاضرات والندوات والملتقيات.

وعندما انتقل إلى جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عام ١٤٢٦هـ مارس أعمال الأستاذ الجامعي بكل تفاصيلها، فدرّس في المرحلة الجامعية وفِي الدراسات العليا، وأشرف وناقش عددًا من رسائل الماجستير والدكتوراه، وشارك في عدد من اللجان، منها رئاسة لجنة الدراسات العليا في قسم الأدب لعام 1441هـ، وأسّس وحدة خدمة المجتمع في كلية اللغة العربية منذ عام ١٤٣٦هـ وما زال رئيسًا لها.

كما أوفدته الجامعة للمشاركة في برنامج الريادة للزوار الدوليين (التعليم العام والتربية الدينية) في الولايات المتحدة الأمريكية في المدة من 18 أغسطس وحتى 8سبتمبر 2007م، وكذلك المشاركة في مؤتمر تطوير مناهج تعليم اللغة العربية بفرنسا عام 2014م.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق