إبداعات

واجبات ضيافة

بقلم- شيرين زين الدين، مصر:

أنا لا أحب الضيوف .. لست اجتماعية بما يكفي 

و لا أتذكر أن هناك ضيوف يزورونني من الأساس 

و كأنهم رأوني و أنا أوصد الأبواب من زمنٍ

و أُلقي بالمفاتيح في هولِ ظلامك

فامتنعوا عن زيارتي 

الضيوف ثقيلة .. و لا أستطيع المواجهة 

 و أنت أيضاً أغلَقتَ كل النوافذ إلى الأبد 

و اتخذت قرارك 

صرنا بمدينتين متوازيتين معتمتين و حزينتين جداً

متورطتين جداً و مخيفتين و خائفتين جداً جداً جداً 

أنا لم أود أن نكون ضحكتين زائفتين 

ينظر كل منا من خلف الجدار ليعانق الآخر 

ككأسين يقبّلان بعضهما نخب هزيمة ساحقة 

أنا انتظرتك أن تأتي بيدين فارغتين ..

و حتى بلا قلب كما أنت 

لا أريد تغييرك أو توريطك بأشيائي التي لا تناسبك

أنا الوحيدة في هذا العالم أريدك بخسائرك المتلاحقة 

شعبك أسراب غربان 

يشعل أشجار مدينتي

اعتراضاً على قوانين العتمة 

شعبي أسراب من البوم الأبيض

لم يكن متشائماً إلى هذا الحد 

يئس و مل

و الان يحتج

على هذا الكم من الانطفاء 

ضيوفنا أصبحوا شعوباً و قبائل

يشعلون النيران و لا يكفوا عن الضجيج 

و الأبواب ثقيلة 

تُجبِركَ المشاعل التي أعددتها لحريق صدري أن تستقبلهم

أنا لن أستطيع أن أقدم لهذا الكم الهائل الهائم على وجهه

واجبات الضيافة 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق