إبداعات

قِطعةُ حَـرير

شعر- أحمد آل مجثل الغامدي-السعوديه:
أُناجي النّفسَ
في دربي لأنّي
سأُلقي العُمرَ في يَـمِّ التمنّي
فأشكو مَرّةً
من بعض عهــدي
وتسألُ مُقلتي : مَن غاب عنّي؟
فقولي إن تلوتَ
نشيدَ روحي
أعــادَ المُرسلـونَ إليــك فَنّي
وقولي منكَ
تُسقيني رِضابٌ
ونبــعُ الدّمعِ مشربُــه يُغنّي
فكم نالت
غيوثُ الشوقِ منّا
تُخضَّبُ منكِ في اللقيا ومنّي
أمالَ القلبَ
سربٌ من يّـمامٍ
يُقلّبُني الهديــلُ لحُســن ظنّي
كَفَى أنّي
أعاندُ فيك قولي
ويرقصُ منك بعد الوصل لحني
ولي عند المدائن
بَعضُ وردٍ
من العطـر المُعتَّـق لم يخُنّي
فقُل لي إن رأيتُكَ :
كَم عليلٍ
رأى في القَيد ما يُشفي أجبني؟
*********
( من سيرة الماء والرّمـلُ )

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق