فنون و مسرح

مهرجان “سينيمانا للفيلم العربي” يدعو الشباب والسينمائين العرب للمشاركة

 

 

ثمن  الأمين العام المساعد لاتحاد العام للفنانين العرب ورئيس المركز القطري الكويتي للاتحاد العام للفنانين العرب  ورئيس نقابة الفنانين والاعلاميين الكويتيي د ..نبيل الفيلكاوي الجهود المبذولة من القائمين على مهرجان سينيمانا للفيلم العربي بنسخته الثانية الذي ينظمه الاتحاد العام للفنانين العرب من خلال فرعه بسلطنة عمان الذي يرأسه د.خالد الزدجالي في ظل هذه الظروف الاستثنائية لانتشار جائحة كورونا.

واضاف ان هذا أمر ليس بغريب على اتحاد الفنانين العرب الحريص دائما على التواجد في كل الظروف التي تمر بها البلدان العربية والاسلامية.

وتابع قائلا : نجاح الدورة الأولى من هذا المهرجان كان بفضل الله ومن ثم تكاتف القائمين عليه وخصوصا رئيس  اتحاد الفنانين العرب مسعد فودة ونائب الرئيس د. خالد الزدجالي والمستشار الإعلامي د.عمر الجاسر والصحفي القدير مفرح الشمري لان  مثل هذا المهرجان السينمائي الذي يقام عبر وسائل التواصل الاجتماعي بحاجة الى جهود كبيرة ليحقق الاهداف المرجوة من وراء تنظيمه لانه يعتبر  فرصة للشباب والسينمائيين في الوطن العربي بمافيهم المغتربين في الدول الأوربية وغيرها.

وأشار د. الفيلكاوي الى أن مثل هذه المبادرات لابد الكويت تشارك فيها لانها تمتلك الكثير من الشباب المبدعين في السينما وغيرها ونقابة الفنانين والاعلاميين الكويتيين حريصة على دعم مثل هذه المبادرات الخليجية والعربية ، مشيرا الى ان النقابة ستعلن قريبا اقامة  مهرجان الكويت السينمائي عبر المنصات الالكترونية وبمشاركة كل مبدعين الوطن العربي .

وأختتم د. نبيل الفيلكاوي بتوجيه الشكر للقائمين على المهرجان في نسخته الثانية باطلاق اسم المنتج الكويتي يوسف العميري على جائزة الفيلم التسجيلي معتبرا ذلك تكريما للكويت الحريصة على دعم نجاح المهرجان في ظل الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم لانتشار جائحة كورونا.

وقال الأمين المساعد لاتحاد الفنانين العرب  البروفسور د. محمد سيف الدين علي التجاني ، ان مبادرة ايجاد مهرجان سينمائي في هذا الوقت التي دعت معظم بلدان العالم بتعطيل مهرجاناتها يحسب للاتحاد العام للفنانين العرب الحريص على التواجد في الساحة مهما كانت الظروف.

واعتذر  د. التجاني عن عدم مشاركة جمهورية السودان في انشطة المهرجان لانه يمر بظروف استثنائية وتغييرات ادارية ، منوها ان هذا الأمر يدفعها لدعم هذا المهرجان وهذه المبادرة العربية التي يقودها نائب رئيس الاتحاد للفنانبن العرب . ود خالد الزدجالي من خلال مكتب سلطنةعمان الشقيقة مع زملائه د.عمر الجاسر من المملكة العربية السعودية والصحفي القدير مفرح الشمري من دولة الكويت ، متمنيا لهم النجاح والتألق في النسحة الثانية لمهرجان سينيمانا للفيلم العربي بعد النجاح الساحق لهم في نسخة المهرجان الأولى التي حركت المياه الراكدة في ظل هذه الظروف الاستثنائية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق