أخبار المؤلفين والكتابالأخبار الثقافية

تعرف على .. الكتاب الذي توقع خروج المظاهرات بالعراق

صدر مؤخراً كتاب تحت عنوان: “المحرومون فى العراق هويتهم الوطنية واحتجاجاتهم الجمعيّة – دراسة فى سيكولوجية الظلم”، عن جامعة الكوفة – العراق، للأكاديمى العراقى فارس كمال نظمى.

ويبحث الكتاب فيما لحق بالعراقيين، بعد الاحتلال الأمريكى للبلاد عام 2003، حيث تراجعت فرص العمل، وانتشر الكثير من البطالة.

وفي هذا الإطار توقع الكتاب إمكانية اندلاع احتجاجات أو انفجارها بين العاطلين عن العمل، منطلقا من محاولة لتطوير النظرية الغربية حول الهوية الاجتماعية والحرمان النسبي.

يعطي الباحث مفهوم “الحرمان النسبى العراقى المُدرَك”، إطاراً وطنياً بالمقايسة مع الشعوب الأخرى، باحثاً فى أثر الفقر والبطالة والشعور بالاغتراب والعدمية الناتجة عن تأزمات الهوية الوطنية.

كما يتضمن الكتاب تحليلاً إحصائياً يكشف أن النزعة الاحتجاجية لدى المحرومين، أى العاطلين عن العمل، هى نتاج لتفاعل وعيهم بالحرمان كإدراك وعاطفة، بتعاظم هويتهم الوطنية.

ويتسأل الكتاب: كيف استطاع المجتمع المدنى العراقى ألا يكره هويته الوطنية التى ارتبطت لديه بأنواع حرمان أسطورية سابقة وحالية كانت كفيلة بتفتيت أى سوسيولوجيا سوى العراقية؟”.

والأن شاركنا برأيك من خلال التعليقات ما هي الدروس المستفادة من خلال تناول هذا الكتاب القضية العراقية؟.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق