الأخبار الثقافية

 مكتبة الإسكندرية تتعاون مع مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية 

كتبت-هالة ياقوت

أكد الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية، أهمية التعاون الوثيق بين المكتبة والجامعات المصرية من خلال الأنشطة الاكاديمية والعلمية والفعاليات الثقافية والفنية، وأشار إلى الدور المهم الذي تقوم به المكتبة في إثراء الحياة الثقافية المصرية خارج نطاق تواجدها الجغرافي في الإسكندرية، وخير دليل على ذلك سفارات المعرفة المنتشرة في الجامعات المصرية.

و عبرت الدكتورة مروة الصحن مدير مركز الأنشطة الفرنكوفونية بمكتبة الإسكندرية عن هذه التوجهات في لقائها بالدكتور ربيع محمد سلامة عميد كلية الألسن بجامعة الأقصر وأعضاء هيئة التدريس للقسم الفرنسي لمناقشة سبل التعاون ودعوة الطلاب واعضاء هيئة التدريس للاشتراك في أنشطة المركز.

والتقت أيضا بالطلاب والطالبات الدارسين بالفرنسية بمقر الجامعة، وألقت محاضرة عن كيفية الاشتراك بأنشطة المركز لتشجيع الطلاب على ممارسة اللغة الفرنسية من خلال الأنشطة التفاعلية سواء كان ذلك بمقر مكتبة الإسكندرية أو من خلال سفارات المعرفة بالجامعات المصرية.

جاءت الزيارة بالتوازي مع مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية في دورته التاسعة والذي اشترك فيها ستة طلاب من المدارس الفرنكوفونية من الإسكندرية والقاهرة وبورسعيد تمثيلا للمركز. حيث يعتبر اشتراكهم في المهرجان كمتطوعين بمثابة جائزة لهم لما قدموه من نصوص نقد سينمائى باللغة الفرنسية لورشة عمل قد نظمها المركز في سبتمبر من العام الماضي. ويهدف هذا النشاط الى تعريف الطلاب الفرنكوفون بالمرحلة الثانوية على مجال الإعلام والسينما بالإضافة إلى ممارسة اللغة الفرنسية مع الضيوف الأجانب بالمهرجان وكذلك التعرف على المعالم السياحية لمصر.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق