أخبار المؤلفين والكتابالأخبار الثقافية

“الديوان الأسبرطي” .. الرواية الفائزة بجائزة البوكر للجزائري عبد الوهاب عيساوي

أعلنت جائزة الرواية العالمية للرواية العربية “البوكر”، عن اسم الفائز بالجائزة هذا العام 2020، وهو عبد الوهاب عيساوي عن روايته “الديوان الأسبرطي”.

أعلنت النتيجة عبر الفيديو على الصفحة الرسمية للجائزة، الساعة الواحدة ظهراً، بسبب إلغاء الحفل جراء أزمة فيروس كورونا عالمياً التي تسببت في تعليق الأنشطة الثقافية والفنية.

وترشح للجائزة 128 رواية، وتم اختيار الروايات الست المتنافسة على جائزة الدورة الثالثة عشرة، إذ تم اختيارها من بين 16 رواية دخلت القائمة الطويلة، وهي صادرة باللغة العربية بين يونيو 2018 ويوليو2019.

يحصل الفائز بالجائزة الكبرى على مبلغ 50 ألف دولار أمريكي بالإضافة إلى ترجمة الرواية إلى اللغة الإنجليزية، فيما يحصل كل كاتب وصل إلى القائمة القصيرة على مبلغ 10 آلاف دولار أمريكي.

وتضم القائمة القصيرة لدورة الجائزة الثالثة عشرة، خمسة كتاب وكاتبة واحدة، وهم؛ من الجزائر سعيد خطيبي، برواية حطب سراييفو، من لبنان جبور الدويهي برواية ملك الهند، من سوريا خليل الرز برواية الحي الروسي، من مصر يوسف زيدان، برواية فردقان، من العراق عالية ممدوح، برواية التانكي .

تدار الجائزة بالشراكة مع مؤسسة جائزة “بوكر” في لندن، وبدعم من دائرة الثقافة والسياحة “أبو ظبي” في الإمارات العربية المتحدة.

جدير بالذكر، أن عبد الوهاب عيساوي هو روائي جزائري، فازت روايته الأولى “سينما جاكوب” بالجائزة الأولى للرواية في مسابقة رئيس الجمهورية عام 2012، وفي عام 2015 حصل على جائزة “آسيا جبار للرواية” التي تعتبر أكبر جائزة للرواية في الجزائر عن رواية “سييرا دي مويرتي”، وفي العام 2016 شارك في “ندوة” الجائزة العالمية للرواية العربية (ورشة إبداع للكتاب الشباب الموهوبين)، وفازت روايته “الدوائر والأبواب” بجائزة سعاد الصباح للرواية 2017، فاز بجائزة “كتارا” للرواية غير المنشورة 2017 عن عمله “سفر أعمال المنسيين”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق