الأخبار الثقافيةمقالات

فلسفة عميقة

بقلم- سعود الهم:

لا تسمح لأي شخص على الكرة الارضية أن يقلّل من قيمتك، أو يحاول إحباط محاولاتك في الوصول إلى هدفك، كثير من الأحيان ما نواجه في طريقنا أشخاص ليس لهم في الحياة إنجاز يذكر وليس لهم الحق مطلقاً في أن يحكموا على مستقبلك أو على مستوى ذكاءك فهم بالرغم من عبقريتهم ( كما يدّعون ) إلا أنّهم لم يحقّقوا شيء في حياتهم.

إنّك وبالرغم من ذكاءك المحدود ( من وجهة نظرهم ) إلا أنّك قادر على تحقيق ما لم يتجرّؤوا على التفكير به ، العقل والمنطق يقولان أنّ كل إنسان يمشي في طريق طويل أو قصير راكباً أو ماشياً فإنه سيصل بكل تأكيد بإذن الله مع اختلاف الفوارق الزمنيّة والجهد المبذول للوصول ، عندما تسعى لهدف وتصطدم بالعقبة التي اصطدم بها من هم قبلك فلا تيأس ولا تقرر الاستسلام بل ضع خطة بديلة لتجاوزها، إذا لم تنجح الخطة ( أ ) فجرّب الخطّة ( ب ) وإذا لم تنجح الخطة  ( ب) فلا زال لديك 26 حرف آخر والخطة الفاشلة ستكسبك خبرة يمكنك وضعها في الخطة التي تليها.

ألا ترغب في اثبات استحقاقك للهدف الذي وصلت إليه ؟ الموضوع أشبه باللّعبة وبالرحلة التي عليك أن تحرّك عقلك فيها وتتعلم منها وتستمتع بكل تفاصيلها ، دائماً ما تكون المتعة في الرحلة والتفاصيل الصغيرة التي تعيشها في الطريق ، لذا لا تسمح لمن لم يحقّق في حياته إنجاز يذكر أن يخبرك أنّ أحلامك غير قابلة للتحقيق أو أنّك أضعف من أن تصل إلى ما تسعى إليه ، ولا تسمح لليأس والإحباط والفشل أن يجعلوك تستسلم وتتوقف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق