الأخبار الثقافيةمقالات

قواعد عامه للوقاية من جميع الامراض المعدية

بقلم- دكتور نجوى محمد الصاوي، استشاري حساسيه ومناعة اطفال عام،:

في هذه الفترة بالذات مع انتشار هاذا الوباء، ادركنا أهميه الوقاية من الامراض المعدية ومالها من أهميه كبيره على المجتمع وكما يقال في المثل الشائع الحذر (قبل أن تقع الفأس في الرأس).

وقيل في الماضي القديم ( درهم وقاية خير من قنطار علاج )، كلنا نعلم انهه يمكننا حماية أجسامنا من التعرض لكثير من الأمراض المعدية إذا ابتعدنا عن مصادر العدوى واتبعنا العادات الصحية الجيدة.

من المعروف انه يمكن للجراثيم ان تدخل أجسامنا من خلال: لمس البشرة السليمة بيد مجرثمة أو من خلال الجروح والخدوش أو استنشاق الجراثيم المنقولة من الرذاذ الملوث للهواء أو تناول الطعام أو الماء الملوث بالجراثيم أو من لدغات بعض الحشرات كالبعوض؛ لذلك لابد من اتباع هذه القواعد العامة للوقاية من الامراض المعدية بشكل عام وأهمها:

غسل اليدين

مهم جدا وخاصة أثناء عودتنا للمنزل و قبل إعدادنا الطعام وبعده وقبل نتناول الطعام وبعد استخدام المرحاض مع الحرص على ألا نلمس أعيننا و أنوفنا أو فمنا بأيدينا لأن هذه طريقة شائعة لدخول الجراثيم إلى الجسم واستخدام المطهرات والمعقمات اذا كنا خارج المنزل ولا يتوفر وسيله للي اليدين، (يبقى الماء والصابون أفضل وسيله للنظافة)

التطعيمات

يمكن أن يقلل التطعيم من فرص إصابتنا بالعديد من الأمراض المعدية بشكل كبير ولذلك عليك الاطلاع على التطعيمات الموصي بها لنا ولأطفالنا.

عدم المشاركة

ألا نتشارك مع الآخرين بأشيائنا الشخصية، مثل استخدام فرشاة الأسنان والمشط وشفرات الحلاقة الخاصة به مع تجنب مشاركة أكواب الشراب أو أدوات الطعام؛ لأنها نواقل الامراض المعدية الخطيرة.

نظافة الطعام

تحضير الطعام بطريقة آمنة، المحافظة على نظافة الطاولات وأسطح المطبخ الأخرى عند تحضير الوجبات، طبخ الطعام بعد غسل الخضار جيدا في درجة حرارة مناسبة وبالإضافة إلى ذلك تبريد الطعام المتبقي على الفور ولا نترك الطعام المطهو في درجة حرارة الغرفة لفترات زمنية طويلة.

البقاء بالمنزل عند المرض

لابد من البقاء في المنزل عندما نشعر بالمرض، لا نذهب إلى العمل إذا كنا نعاني من تقيئ أو إسهالاً أو حمى ولا نرسل اطفالنا إلى مدارسهم إذا كانوا يعانوا من هذه العلامات والأعراض لمنع انتقاله للأخرين.

واذا كانت عدوى بالجهاز التنفسي لابد من ارتداء كمامه لمنع انشار المرض للآخرين أثناء العطاس.

السفر

إذا كنا نسافر خارج البلاد لمناطق نحتاج لتطعيمات خاصة مثل: الحمى الصفراء، الكوليرا، أو التهاب الكبد (A) أو (B)، الحمى التيفودية، لابد من استشارة طبيب العائلة، في السفر الحرص على اختيار مطاعم نظيفة وأماكن اقامه أيضا معروفه بنظافتها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق