إبداعاتالأخبار الثقافية

تمرينات للهروب من الوقت

شعر-زكية المرموق،المغرب:

أنا امرأة برية
برية
لأني لا أرد على الصباحات المعلبة
ولا على القلوب النيئة
التي تصل الماسنجر

برية
لاني أفضل الحديث عن عيون إلزا
بدل الحديث عن مؤخرة هيفاء

حينما أطلب من النادل
أن يغير برنامجا تلفزيا عن
” الدوما”
بأغنية لناس الغيوان:
ماهموني غير الرجال الى طاحو”

برية حينما آكل الطاجين بالأصابع
بدل الشوكة والسكين
نكاية في الاقطاعيين الجدد

حينما أتبع النمل
كي أتعلم حكمة الكثلة
بينما العالم يرمي كتب ماركس
في القمامة

برية
حينما أدخل الغابة وانا أغني مع حسن ايدير
” افافايلوفا”
لأرى الغول يلبس ثوب الراعي

بينما الحمداوية تحرس البحر في
” البندير”
كي لايسرقه عجوز همينغواي

برية

نعم برية
حينما هربت من صندوق القافية
كي أركض في النص
خارج اللغة
حتى انفجر الإطار

برية
حينما فضحت حسابا وهميا
على الفيس بوك
ومثلت بجثة”السكرين”
حتى عادت الباسوس الى الواجهة
فهل تتابع الأخبار آبانا مارك؟

برية حينما قرات قصيدة نثر
في مهرجان للشعر العمودي
بالبليدة
حتى تحولت القاعة الى شجرة
وأصابعي أغصان

هوامش

“الدوما” شاب مثلي مغربي يتصدر اخبار اليوتيوب

البندير: دف مغربي
الحمداوية : شيخة مغربية اي مغنية شعبية

مقالات ذات صلة

إغلاق