إبداعات

نصوص أنجبت القصيدة

الزهرة النابتة منذ عهد قديم
على دواسة الكرسى المتحرك
لم تأخذ من قسوته
ولا لونه الأسود
كانت مظلة للخائفين
و صفصافة للاحبة
ربما أخذت هذا البريق من جوانبه
منحته للقمر فى عيد الحب
وأهدت البحر قبلة تخلق فيه ثورته وجنونه
حينما أغراها ماء النهر شربت
طالت اوراقها عنان السماء
حاولت اللحاق بالشمس
لم تنتبه مطلقا ان الاوراق الخضراء
كانت أول من اندثرت تحت عجلاته
كى تفرش الأرض للراحلين بعيدا بعيدا جدا

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق