إبداعات

الليل .. مثواك الأخير

شعر – عبد اللطيف مبارك:

 إليك ..

أنات قلبي الذى

أولاك يوما نفسه

أو ادفنيه

على مشارف كذبك

لتعلمي ..

أن الخناجر في الضلوع قد انحنت

وخريف بقرك في القلوب الناعسة

أبقى كسفح الريح

يهدأ فجأة ..

……..

بركان غضبى لن يكون

كمثل ذاك اليوم ..

فصل من رواية حبنا

فالنار تلحق بالغصون

وبالجذور

……..

أنت التي ..

قربت دوما باللقاء

و مددت أذرعه التوغل في العدم

فكلامك المعسول .. كان ولم يزل

في دربي المنسي نوع …

من خرائب طيفك

وكتابك المفتوح شيء

من عناوين العذاب

………

الليل … مثواك الأخير

ابحثي عمن يقامر قلبه

ليعيش في التيه المطرز بالحرير

مثلما ..

 قامرت يوما بالضياع

أبدا قلوب العاشقين .. حبيبتي

أبدا قلوب العاشقين

لا .. لن تباع

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق