إبداعات

أغنية

  شعر – ناهد الشمري:

 قسرا يجرون آثارها

 ويلقون بصوتها في البئر

 تَشْحَذ مخاوفها !!!

 كانت تحاول اللحاق بحبل انعتاقها

 قبل أن يُقد قميص النبوءة

 وينزلق إلى أقصى الروح

 فيما يغزل الإخوة ما يسقي شغفهم

 في ختم الأكاذيب بالدماء

 وحين ابيضت عين الشمس

 لم تتداعى توسلات روحها

 في الليل

تسرح للحكايات النشيج

 وترسم لقصتها نهاية تليق بحلم ما

 فللظلم عين واحدة

 تتجمع فيها كل أساطير الخوف

 وتنسكب على الجروح طعنة إثر طعنه

 فلا من سَيارة ينتشلون صَدَى

متهالكا في بئر الفكرة

 ولا نخاسا يبيعنا وهما يكبر في رؤوسنا

 غير أنها كانت تتجرع الرجاء

 وتتسلق كتف هزيمتها

 لتصل إلى فكرة مخبوءة في رأس السطر

 وتشرع بكتابة حروف طالما تشظت

عند انبلاج الحبر

 فكانت أغنية

 تطرب لها كل الأفاعي

 وتلقي بموسيقاها في قعر القصيدة

 فهل أمامها إلا الخروج من الوهم

 عبر إمساكها بالحروف ؟؟؟

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق