أخبار المؤلفين والكتابالأخبار الثقافية

في زمن الأوبئة..قصص مرضى غيروا حياة أطبائهم في “ذلك المريض” لـ إيلين دي فيسِّر

صدر عن دار العربي للنشر والتوزيع، الترجمة العربية لكتاب “ذلك المريض.. قصص مرضى غيروا حياة أطبائهم للأبد”، للكاتبة الهولندية إيلين دي فيسِّر، وترجمته إلى العربية نهال نور.

ومن خلال صفحات هذا الكتاب يروي بعض الأطباء والممرضين قصص عن مرضاهم الذين غيروا حياتهم للأبد، جمعت كل هذه القصص الصحفية الشهيرة “إيلين دي فيسر”، ونشرتها في صحيفة “دي فولكس كرانت” الأكثر شهرة في هولندا، حيث كانت في نهاية كل أسبوع تطلب من أخصائي طبي مختلف أن يخبرها عن “ذلك المريض” الذي غير حياته بشكل جذري.

ينقسم الكتاب إلى عدة قصص واقعية تتناول كل منها طبيبًا مع مريضه ويحكي كيف أثرت فيه حكاية هذه المريضة بطريقة لم يتوقعها، مما يغير نظرته للحياة بأكملها، تتنوع القصص التي نقرأها بين ما نعيشه في حياتنا اليومية، وبين المفجعة منها، والمضحكة أحيانًا، والتي لا تُنسى أحيانًا.

ونجد مدى شجاعة المرضى وذويهم في تحملهم لمواجهة مرضهم وفي الوقت نفسه نجد الأطباء وهم يقدمون أفضل ما لديهم من قدرات من أجل المرضى، ونجد كذلك كيف يغلب عليهم “تعاطفهم المهني” بأن يتعاطفوا مع مرضاهم ولكنهم يحاولون إبقاء أنفسهم على مسافة منهم في الوقت نفسه، ومع ذلك، يظل هناك دائمًا مريض واحد، لأي سبب من الأسباب، من يتمكن من عبور هذه المسافة ويكون له تأثيره الدائم على حياة طبيبه.

تتعدد قصص المرضى المؤثرة في هذا الكتاب، فهناك المريض الذي يحتضر وقرر التبرع بأعضائه لينقذ حياة خمسة أشخاص مختلفين.

وهناك الفتاة الصغيرة التي أظهرت دليلاً واضحًا على تعرضها للضرب على يد شخص بالغ، لكنها ظلت موالية لمن يضربها لدرجة عدم تمكنها من قول كلمة واحدة.

وهناك ذلك الطفل الصغير، الذي تم تشخيص إصابته بالملاريا التي تهدد حياته في مخيم للاجئين السودانيين، وهناك مريض السرطان الذي ألهم تفاؤله وحبه لركوب الدراجات الذي لا يعرف الكلل طبيب الأورام الخاص به بطرق لم يكن ليتخيلها أبدًا.

“ذلك المريض”، كتاب يمتلئ بقصص قصيرة جدًا ومؤثرة عن التواصل والطرق غير المتوقعة التي يمكننا من خلالها أن نؤثر في حياة بعضنا بعضًا، لذا يعد هذا الكتاب ملهمًا ومؤثرًا بعمق لأي شخص عادي وليس فقط الأطباء والمرضى.

جدير بالذكر، أن “إيلين دي فيسر” هي صحفية في الجريدة الهولندية “دي فولكس كرانت”، في عام 2017، بدأت تجمع القصص المختلفة لكتابها “ذلك المريض”، ومنذ بداية الفكرة حتى نشر الكتاب، صار من الأكثر مبيعًا في هولندا ونال العديد من ردود الفعل الإيجابية من القراء المتخصصين في الطب وغير المتخصصين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق