الأخبار الثقافية

إنطلاق التصفيات النهائية لجائزة الأمير سلطان لحفظ القرآن الكريم للأطفال ذوي الإعاقة

انطلقت اليوم التصفيات النهائية لجائزة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم للأطفال ذوي الإعاقة في نسختها الـ 25، بمشاركة 86 طالباً وطالبة، بحضور عضو مجلس الشورى السابق عضو أمانة الجائزة الدكتور إبراهيم أبوعباة، ونائب رئيس جمعية مكنون لتحفيظ القرآن عضو أمانة الجائزة الدكتور عبدالرحمن بن عبد الله الهذلول, وذلك بمقر جمعية الأطفال ذوي الإعاقة في الرياض.

وأوضح أمين الجائزة عبدالعزيز السبيهين أن التصفيات النهائية شهدت اليوم مشاركة 22 متسابقاً ومتسابقة من مدينة الرياض، حيث استمعت لجنة التحكيم إلى قراءات المشاركين, مبيناً أنه سيتم استكمال التصفيات يومي الثلاثاء، والأربعاء للبنين والبنات -عبر الاتصال المرئي- للمشاركين من خارج الرياض، وكذلك متسابقي دول مجلس التعاون الخليجي.

وأشار إلى أن الحفل الختامي للجائزة سيقام بمشيئة الله 14 رمضان بمقر مركز جمعية الأطفال ذوي الإعاقة بمكة المكرمة، مبيناً أن المتسابقين يمثلون العديد من مؤسسات الرعاية والتأهيل وجمعيات التحفيظ القرآن الكريم والمدارس الحكومية والأهلية في مناطق المملكة المختلفة وعدد من أطفال دول مجلس التعاون الخليجي.

مما يذكر أن الجائزة تقام منذ عام 1417هـ. برعاية ودعم الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، بهدف تهيئة بيئة محفزة لحفظ كتاب الله الكريم، وذلك حرصاً من سموه على تنشئة هؤلاء الأطفال على المبادئ والأخلاق الإسلامية الصحيحة، ولغرس الإيمان والسكينة والاستقرار في نفوسهم.

كما استقبلت الأمانة العامة للجائزة هذا العام 110 طلاب للمشاركة في هذه الدورة، وانطبقت شروط القبول على 86 متسابقاً، من المملكة، ومن دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق