الأخبار الثقافية

الإيسيكو تجدد عهدها على صون ذخائر العالم الإسلامي التربوية والعلمية والثقافية

جددت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) التزامها بالعمل على صون ذخائر العالم الإسلامي التربوية والعلمية والثقافية، والتفاني في إنمائها وتطويرها.

وأكدت المنظمة في بيان اليوم بمناسبة الذكرى 39 لتأسيسها، انها عملت منذ 3 مايو 1982 على تعزيز العمل الإسلامي المشترك في مجالات التربية والعلوم والثقافة، وتحقيق أهدافها الجليلة المتمثلة في تجسيد ما تزخر به البلدان الإسلامية من إمكانات حضارية متميزة ذات إسهام مشهود في مسيرة الحضارة الإنسانية.

وأشار بيان المنظمة، إلى الأنشطة والإنجازات التي قامت بها خلال جائحة كورونا، والتي اكسبتها مكانة مرموقة بين المنظمات الدولية المختصة، وجعلتها مصدر رضى الدول الأعضاء، معبرة عن شكرها لكل من ساندها في مسعاها لتحقيق كل هذه المكتسبات.

مقالات ذات صلة

إغلاق