الأخبار الثقافية

“إثراء” يختتم الملتقى الإثرائي الثاني ضمن برنامج أقرأ في دورته السابعة

اختتمت أمس، فعاليات الملتقى الإثرائي الثاني للمرحلتين الثانوية والجامعيّة، الذي أطلقه مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) في الخامس من شهر جمادى الآخر الحالي، ضمن برنامج إثراء القراءة “أَقرأ” بنسخته السابعة.
واشتمل الملتقى على تقديم تجربة نوعية للمشاركين من خلال برنامج معد خصيصًا لهم يجمع بين المحتوى الثقافي المميز والبيئة المحفزة على تطوير المهارات الشخصية وجوانب الإبداع، ويركز على خمسة مسارات ثقافية وهي الفنّ والفكر والأدب والعلوم واللغة.
وتأهل من خلال الملتقى 7 مشاركين من بين 30 مشاركًا للتصفيات النهائية في مسابقة أقرأ، بعد اجتيازهم لـ 30 مرحلة أدبية متنوّعة تخللها تقديم 3600 ساعة إثرائية بمعدل 120 ساعة لكل قارئ، مما أسهم في رفع مستوى حصيلتهم المعرفية والجوانب الثقافية كالشعر والنثر وشتى أنواع الأدب العربي، التي منحتهم فرصة الالتقاء بأكثر من 31 متحدثًا دوليًا استضافتهم 11 دولة هي المملكة، والبحرين، وإيطاليا، وعُمان، والعراق، ومصر، وكندا، وتونس، والإمارات، والسودان والكويت، إضافة إلى 3 أمسيات شعرية حضرها 490 زائرًا تنوعّت قصائد الشعر بين النبطية والفصيحة، بهدف الحفاظ على جودة المنتج الأدبي وتوازنه.
وخصص الملتقى ثلاث فعاليات لتوقيع الكتب، شهدت حضور 153 زائرًا، فيما استضاف الملتقى كبار الشخصيات الأدبية سلّطت الضوء على العديد من الزوايا الثقافية.

مقالات ذات صلة

إغلاق