أخبار المؤلفين والكتابالأخبار الثقافية

فانتازيا تاريخية مثيرة في .. “قناع الشيطان” رواية حديثة لـ سارة أحمد

صدر عن مركز الأدب العربي للنشر والتوزيع، رواية حديثة بعنوان “قناع الشيطان”، وهي الجزء الثاني لرواية “بعد السهوك”، للكاتبة سارة أحمد.

تستمر أحداث هذه الرواية الواقعة في 660 صفحة، لحل عقدة حبكات الجزء الأول (بعد السهوك)، حيث سنعرف نتيجة المبارزة النهائية بين “مهاب” و “رمّاح” على زعامة الحصن، من منهما سيفوز؟، وماذا سيحدث بعد ذلك؟، كذلك هل سينجح عتبة وشباب قرية الأصيل في تلقين اللصوص درساً في وكرهم أم ستأخذ الأحداث منحنى الآخر؟.

ومن أجواء رواية قناع الشيطان: “‫هناك دائمًا وجه آخر لكل شيء”.

أما الجزء الأول “بعد السهوك”، الواقعة في 368 صفحة، فهي رواية فانتازيا تاريخية، تحمل في طياتها صراعات بين قبائل متفرقة من أجل البقاء في قلب الصحراء القاحلة، لكن تظهر أمامهم واحة سرمدية لا تنضب محصنة تدعى “حصن العنقاء”، وهنا يبقى الخيار بين أيديهم: إما أن يتفقوا ليحصلوا على الحصن وينهو صراعهم، أو يختاروا طريق الشقاء.

وفي النهاية، رغم بساطة البداية، إلا أن الأحداث والمواقف تقودنا إلى مراحل وقصص وأسرار ومغامرات غير متوقعة.

والأن، للاستمتاع في رحلتنا عش روح الصراع والمغامرة من خلال قراءتك لـ “قناع الشيطان” وجزئها الأول “بعد السهوك”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق