إبداعات

طاقية الإخفا

شعر- ساره زياده:
الناس لبعض بيوت
وانا ليه مليش مأوىٰ؟
أيام بتستقوىٰ
قاتلة ف عيوني الضَي
وانا برضوا لسهّ اقوىٰ
ناصُبه عَزايا ليه
وانا قلبي لسّاه حَي؟
يا بُكره ياللي جاي
إيه تاني شايل لي
نفس السيناريو بعيد
أحداثُه بالمللي
بلا كت ولا مونتاج
ومشاهده محسوبة
كُل الوشوش في العَزا
سِحنتها مقلوبة
آدي اللي بتحبني
و ف غيبتي طعناني
وآدي اللي كات في الضيق
والشدة شايلاني
وآدي عينين نِشفت والدمع جوّاني
كل الوشوش كَرمِشت
والحُزن كاساهُم
وانا قاعدة وياهم
بتملّىٰ في المصمصَة
وف لويه الشِفة
سامعة يادوب همهمَة
بكفايه فارقينا
لسّاكي ليه معافرة
ومكلبشَة فينا
ربك يعافينا
رغم البراح والوسَع
الحلم كان عَ الأد
والفرح مش لينا
يا ليل مالوش آخر
و ايام ما بتهدي
لابسالي توب إسود
وانا بعشق الوردي
والقلب زي الندىٰ
وعودُه لسّا اخضر
والروح بتتمخطر
والخد ورد أحمر
والضحكة زي الطير
طايرة على الشِفة
كل الجمال مِتشاف
والحُزن جوُاني
عُمري ماكنت باخاف
و فيّا 100 قوة
ترجعني اعيش تاني
طب إيه َاقول تاني
نفسي وعجباني
ناب الوجع مغروس
وبقوة في حشايا
لكني نَسّايه
والقلب لسّاه قوي
بيدُق دقاتُه
دايما يلِم الفرح م العُمر لو فاتُه
وان حَس يوم بالوجع!
اعمله مش شايفه
واخرج في 100 زفّة
لابسه طاقية لاخفا
واخبي آهاتُه
والخوف ملوهش مكان
ولا عمره كان طبعُه
بادهِن حيطانُه بامل
وان كان رواه دمعُه
وان يوم ضَناه الشوق!
لا بحايلُه ولا اطاوعُه
الناس لبعض بيوت
وانا قلبي مين سايعُه؟
**جائزة النص المميز في مسابقه مهرجان همسه الدوليه 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق