تقارير وتغطيات

بمناسبة يوم المرأة العالمي.. كتارا تستضيف ندوة بعنوان “تمكين المرأة”

بمناسبة يوم المرأة العالمي وضمن العام الثقافي قطر- الولايات المتحدة الأمريكية2021، تنظم المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا وفي إطار العام الثقافي قطر  الولايات المتحدة الأمريكية2021بالتعاون مع متاحف قطر وسفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى دولة قطر ندوة بعنوان “تمكين المرأة”، عبر برنامج الزوم اليوم الاثنين 8مارس في السادسة مساءً.

وستشارك في هذه الندوة كل من  القائم بالأعمال سعادة السيدة غريتا هولتزسفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى قطر، والسيدة فاطمة الرميحي  الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام،البروفيسور فينوس جين من جامعة نورثويسترن قطر، والسيدة لانا خلف  من شركة ميكروسوفت قطر ، والسيدة ندى السليطي رائدة أعمال قطرية ، والسيدة نوف المري رئيس الطهاة لمطعم  وردة الصحراء، حيث ستقدم كل واحدة منهن رؤيتها وتجربتها الشخصية في تمكين المرأة ودورها الهام في المجتمع وتربية الأجيال القادمة إلى جانب أهمية السعي إلى تحقيق أفضل المكاسب وكيفية تحدي الصعوبات.

وقد شاركت كتارا مع متاحف قطر وسفارة الولايات المتحدة الأمريكية في قطر، في إطلاق رسمياً فعاليات العام الثقافي “قطر- الولايات المتحدة الأمريكية2021” بحفل موسيقي لأوركسترا قطر الفلهارمونية، والفرقة المركزية للقوات الجوية الأمريكية احتضنته دار الأوبرا في المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا التي تعمل على برمجة عدد من الفعاليات المرتقبة ضمن هذه المناسبة بما يعزز التبادل الثقافي والفني والمعرفي بين البلدين.

ويحتفي العام الثقافي “قطر- امريكا 2021، بالعلاقة الطويلة بين البلدين وتسلط الضوء على الثقافة والقيم القطرية والأمريكية، بما في ذلك الالتزام المشترك للنهوض بالدور المهم والمتساوي الذي تلعبه المرأة في المجتمع.

يهدف الاحتفال الذي يستمر لمدة عام إلى التركيز على المساهمات الأساسية للولايات المتحدة وقطر في ثقافتيهما والمشتركة في مجالات الفن والصحة والأزياء والعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات والاستدامة والأعمال والرياضة والتعليم والأفلام والموسيقى وريادة الأعمال.

كما سيسلط الضوء على تنوع الشعوب والثقافات من خلال التبادلات والمعارض والمهرجانات وورش العمل وبرامج المتحدثين والدورات التدريبية والفعاليات.

وتحرص كتارا انطلاقا من رسالتها المستمدة من رؤية قطر 2030 على تعزيز دور المرأة القطرية وتشجيعها في مختلف المجالات الإبداعية والمعرفية والفكرية وتعزيز مكتسباتها وحماية تاريخها ودورها في المجتمع، لتكون نبراسا للأجيال القادمة.

جهذا بالإضافة إلى ما تقدمه كتارا من مسابقات وجوائز ودورات تدريبية للمرأة في مختلف مجالات الفن والإبداع.

وتعمل كتارا على الاهتمام بالمرأة في مختلف المجالات الإبداعية من خلال ما تقدمه من برامج وأنشطة متنوعة تهدف إلى تعزيز القدرات الإبداعية للمرأة من خلال إقامة المعارض الفنية أو إعداد برامج تكوينية على غرار السوق الثقافي الدولي للحرف والصناعات التقليدية الذي يتضمن عددا من الورش الحرفية أو الحرص على رعاية قدراتهن الإبداعية من خلال ما يقدمه منتدى قلم المرأة القطرية من أنشطة تسعى كتارا من خلالها إلى تعزيز الإنتاج المعرفي للمرأة واستثماره الثقافي في خدمة المجتمع الحاضر والمستقبل.

من جهتها تُقدّم متاحف قطر، المؤسسة الأبرز للفنون والثقافة في الدولة، تجارب ثقافية أصيلة وملهمة من خلال شبكةٍ متنامية من المتاحف، والمواقع الأثرية، والمهرجانات، وأعمال الفن العام التركيبية، والبرامج الفنية. تصون متاحف قطر ممتلكات دولة قطر الثقافية وتوسع نطاقها، وذلك بمشاركتها الفن والثقافة من قطر، والشرق الأوسط، وشمال أفريقيا، ومنطقة جنوب آسيا مع العالم، وأيضًا بإثرائها لحياة المواطنين، والمقيمين وزوار البلاد.

وقد جعلت متاحف قطر، تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، وبقيادة سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، من دولة قطر مركزًا حيويًا للفنون، والثقافة، والتعليم في منطقة الشرق الأوسط وما حوله.

وتُعتبر متاحف قطر جزءًا لا يتجزّأ من هدف تنمية دولةٍ مبتكرة، ومتنوعة ثقافيًا، وتقدميّة، تجمع الناس معًا لتشجيع الفكر الحديث، وإثارة النقاشات الثقافية الهامة، وإسماع صوت الشعب القطري.

مقالات ذات صلة

إغلاق