الأخبار الثقافية

“إسبانيا” ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ ٤٠

أعلنت هيئة الشارقة للكتاب، عن اختيار إسبانيا ضيف شرف للدورة 40 من معرض الشارقة الدولى للكتاب، الذى ستنطلق فعالياته شهر نوفمبر المقبل، تقديراً لمساهمتها فى المنجزات الثقافية الإنسانية، ولدور مؤسساتها ومثقفيها فى الارتقاء بالأدب والفكر، حيث سيكون الجمهور على موعد مع نخبة من الأدباء والمفكرين والفنانين الإسبان على أرض الشارقة.

جاء الإعلان خلال اجتماع عقد (عن بُعد) بحضور كلًا من: أحمد بن ركاض العامرى “رئيس هيئة الشارقة للكتاب”، وأنطونيو ألفاريز بارثى “سفيرالمملكة الإسبانية لدى الإمارات”، ماريا خوسيه جالفيز “مدير عام المديرية العامة للكتب – وزارة الثقافة والرياضة الإسبانية”، وبيجونيا سيرو “نائب مدير عام المديرية العامة للكتب – وزارة الثقافة والرياضة”، وخايمى إجليسياس”نائب رئيس بعثة إسبانيا بالإمارات”، وخولة المجينى” منسق عام معرض الشارقة الدولى للكتاب”.

وفي هذا الإطار، وقع الاتفاقية كلا من أحمد بن ركاض العامرى وأنطونيو ألفاريز بارثى، وتحدث” العامري” عن مسيرة المعرض خلال 40 عاماً، وتأثيره على الحراك الثقافى وسوق الكتاب فى المنطقة العربية والعالم، مشيراً أن إقامة المعرض طوال أربعة عقود متواصلة يجسد ثوابت الشارقة تجاه الكتاب ومركزيته فى أى مشروع تنموى حضارى مستدام.

ولفت “العامري”،  رئيس هيئة الشارقة للكتاب: “أن الاحتفاء بتجارب البلدان وتقديم رموزها ومثقفيها فى معرض الشارقة الدولى للكتاب، يجسد رؤية  الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمى، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تجاه فتح أفق الحوار مع ثقافات وحضارات العالم على أسس الآداب والفنون بوصفها الأسس الأكثر متانة فى العلاقات والأكثر تأثيراً فى وجدان الشعوب“.

والتقط منه السفير أنطونيو بارثي، طرف الحديث قائلًا: “يسعدنا توقيع هذه الاتفاقية بالنيابة عن الحكومة الإسبانية ووزارة الثقافة الإماراتية، ونتطلع أن تكون فرصة جديدة لتعزيز العلاقات الثقافية بين الشارقة والمدن الإسبانية، حيث سنعمل فى أقرب وقت ممكن على إعداد فعاليات ثقافية وأنشطة تشمل الفنون البصرية والأدائية والموسيقية، تتناسب مع مكانة معرض الشارقة الدولى للكتاب“.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق