إبداعات

بَلاه الشِّعر

شعر- مني عبد الرحمن:
خَنقني الشِّعر وظلمني
أخَد كل الكلام مِنِّي
أخُش ف حُضنُه واتحايل
وأتدلَّع وأتمايل
أبوس فِ خدودُه وحروفُه
واوَشْوِش قُوِّتُه وخُوفُه
وأهمِس في ودان روحُه
وأعزف عَ الوتر واشجِيه
لا هُو راضي يحِن بكلمة من قلبُه
ولا عاوِز يشوف مَعالِيه
يبُص عَليَّا من أرضُه
وقاموسُه الِّلي بَقىٰ بَخْلان
وأترَجَّاه
فِ طولُه طَب أنا ف عَرضُه
ولا بيرحَم
كأن الشِّعر بَقىٰ إنسان
يفوت أحبابُه بالقسوة
ويحفُر فوق من الفَجوَة
٢٠٠فَجْوَة
ولا هَمُّه
بَلَا ف دَمُّه
كِرِهتُه خلاص
مانيش هَكتِب حروف مِنُّه
ولا عاوزة أكون مِنُّه
شِبعت انا هَم فوق هَمُّه
بَلاه الشِّعر
يغُور الشِّعر يا سيدنا
لَهُ بإيدُه ولا بإيدنا
مفيش إحساس مِدَوِّبنا
هَنِكتب إيه
شَبع مِنَّا الكلام أوجاع
وحِلم اترَجِناه واهُو ضاع
وأحلام كُنَّا عايشينها
حاولنا كتير نكون بينها
وطارِت زَيّ قَشَّة ف ريح
وفاتِت لينا أحزاننا مع شوَيِةْ وَجَع تباريح
هَنكتب إيه ونحكي ف إيه
مَنَعرَفشِ نِقول إفِّيه
ونِبني عَ السُّطور وخلاص
كلام من غُصِّتُه بينداس
بَلاها كتابة وكآبة
بَلاه الشِّعر

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق