إبداعات

إفضاء

شعر- محمود عبد الصمد زكريا:
نَجمٌ ليسطعَ
حولهُ سربٌ من الغربان حامْ
يا أنتَ ..
يا جِذعاً يقاومُ كي يشُبَّ
ويستوي
في هجمةِ الإعصارِ
ترصدكَ الزوابعُ
والمكائدُ
والسهامْ.
يا أنتَ ..
يا ضوءاً يُجاهدُ
كي يوسِّعَ بقعةً بيضاءَ
في أفقٍ تضمخَ بالظلامْ.
الغادةُ الحسناءُ
والقديسُ
والشيخُ الموقرُ
والبراءةُ
كلها دُررٌ يحوِّطها اللصوصُ
ويسرقونَ بريقَها
عاماً ؛ فعامْ.
والأمنُ ..
موكولٌ إليكَ إيابهُ .
والأمنُ للناسِ المسرَّةُ والسلامْ.
هذا هو المكتوبُ
في لوحِ الزعامةِ – إن أردتَ –
ومنذُ أن خلقَ الإلهُ الخلقَ
في كبدٍ يُدمدِمُ
كلَّما أمعنتَ بالشرفِ المُبّرِّحِ
في البدايةِ ؛ والختامْ.
فاصنعْ قرارَكَ
وانتخب درباً
يُجَمِّعُ بين أوصالِ الوئامْ.
سامٌ ؛ وحامْ .
هذا هو المكتوبُ
في لوحِ الزعامةِ
– إن أردتَ بلوغها
وأردتَ إحكام الزمامْ _
” سُبحان مَنْ يُحي العِظامْ”

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق