الأخبار الثقافية

“من أجل بيروت” .. معرض يستقبل إبداعات فناني العالم لتأهيل المراكز الثقافية المتضررة من الانفجار

مؤسس المسرح اللبناني: الفن بلغته الإنسانية هو الذي يوحدنا في وجه الأزمات والنزاعات

أطلقت “جمعية تيرو للفنون” و “المسرح الوطني اللبناني” و “مسرح إسطنبولي”، بمدينة صور اللبنانية، دعوة للفنانين التشكيليين من جميع أنحاء العالم للمشاركة في معرض جديد سينعقد تحت عنوان “من أجل بيروت”.

ومن هذا المنطلق، لفت المنظّمون إلى أنّ الدعوة مفتوحة لجميع الفنانين من كلّ أنحاء العالم، ولأنواع الرسم كافة بمختلف القياسات، على أن يتم تحديد موعد لإقامة المعرض في مدينتي بيروت وصور.

يأتي المعرض في سياق الأنشطة الرقمية، ويختص بالرسم والفوتوغرافيا، على أن يُجرى عبر الإنترنت أولاً.

تندرج هذه الأنشطة ضمن حملة التضامن من أجل بيروت والتطوع في إعادة تأهيل المراكز الثقافية المتضررة من انفجار المرفأ، وذلك عبر “شبكة الثقافة والفنون العربية”، وهي منصة إلكترونية مفتوحة تأسست خلال أزمة جائحة كورونا بمبادرة من ناشطين ثقافيين بهدف تشبيك الأفراد والمؤسسات الثقافية والفنية، ومن أجل فتح نوافذ وصل وقنوات لتبادل الأحداث والتضامن الثقافي في ظل الأزمات الحالية.

وضع المنظّمون المسرح الوطني اللبناني المجاني في مدينة صور ليكون في تصرف الجميع.

وجاء في بيان الحملة: “نحن نعمل معاً من أجل التضامن الثقافي وبسبب الأزمات التي أثرت بشكل كبير على المشهد في لبنان، مما جعلنا نعيد قراءة المشهد والتحولات، من أجل إيجاد حلول للأزمات الحالية، والتشبيك والتضامن فيما بيننا عبر تنظيم الجلسات والندوات، ونشر الفعاليات الفنية والثقافية، وإعداد البرامج وإقامة الورش التدريبية الفنية، وإصدار جريدة إلكترونية شهرية لتسليط الضوء على المشهد الثقافي.

وفي النهاية، قال مؤسس المسرح الوطني اللبناني، الفنان قاسم إسطنبولي: علينا جميعًا التضامن، لأن وجودنا مرتبط ببعضنا البعض، ومشاركة الفنانين من مختلف الدول هو دليل على أن الفن بلغته الإنسانية هو الذي يجمعنا ويوحدنا في وجه الأزمات والنزاعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق